• رمضانيات موظف بسيط

    تمر الأيام والأزمان ويمشي الأواخر على هامات الأوائل، وتتكرر المشاهد وكأن الأيام يوما واحدا، والأحوال حولا واحدا ، العمل  في الصبح والعشي ، وتعددت الأفواه الصغيرة المنتظرة و الملحة في الرغبة والطلب، وما تنتهي مناسبة
  • لماذا لم يتجاوب ساكنة فجيج مع مشروع القرية السياحية؟

    تراهن مشاريع الاستثمار على شيء اسمه الشفافية واحترام حقوق الزبون والشركاء في المعلومة لا سيما المتعلقة بالقوانين المنظمة للتعاقدات العقارية. لكن هذا المعيار ينتفي جملة وتفصيلا في من يقدمون أنفسهم كمخاطبين
  • 14 طعاما لتنظيف الكبد من السموم

    الحياة العصرية تتميز بهجوم مستمر من السموم على جسم الإنسان، المواد الكيميائية التي مصدرها من الأطعمة المصنعة، التلوث البيئي وغير ذلك. تنظيف الكبد عن طريق تناول الأطعمة المختلفة التي تحسن أدائه كمنظف للسموم قد يمنع حدوث
  • الباك

    البكالوريا أو الباك اختصارا كلمة سحرية  تحمل كل معاني الرغبة و الرهبة و الأمل في النجاح والتخوف من الإخفاق و تعكس مجموعة من التمثلات الاجتماعية  الايجابية عن المدرسة المغربية  وشواهدها :الابتدائية و البروفي و ال
  • المطرَحُ البلديُّ للأزبال، وأسئلةُ البيئة + فيديو

    يوم 26 مارس الماضي، زرنا ‘‘المطرَح البلدي’’ للنفايات الذي لا يفصله عن حيِّ تماسينت سوى بضع متراتٍ، ولا يفصلُه عن مركز مدينة تنغير عبر الطريق الرئيسية سوى قرابة 3 كلمترات. ويوم 04 أبريل الجاري زرناه مرة أخرى مع طا
  • ردا على المسمى أحمد صدقي حول "تنغير بريئة من التطبيع و المطبعين" نشر أحمد صدقي النائب البرلماني عن "حزب" العدالة و التنمية في إقليم تنغير تغريدة عنونها ب "تنغير بريئة من التطبع و المطبعين",و هي التغريدة التي جاءت حاملة لمجموعة من المغالطات الخطيرة التي وجب توضيحها كما يلي:-كنا ننتظر أن
  • غزة و جمع العدوان الظالم؟؟ أولا،عذرا للإناث بلا خلفية ولا تمثل،فكم من ذكور تأنثت وتخنثت و حملت وأرضعت وتلطخت وتفسخت وكأنما عثمان سوسن وسلمان سلمى وكأنما خالدا سوزان ومريم مروان،آلله يا زمان.وعذرا أيضا للذكور فكم من نساء ترجلت واستبطلت وأبطلت،كم
  • حكومة "الذين يحبون أن يحمدوا بما لم يفعلوا" قمة الانتهازية، أن تنسب لنفسك نتائج مجهودات غيرك وتسوِّق تلك النتائج على أنها من ثمرات جهدك وحسنات تدبيرك. وهذا يدخل في باب تزييف الحقائق والكذب على الخلائق، وتصفه الأدبيات الإنسانية بالسرقة الأدبية والفكرية. ويكاد أن
  • قهيوة مع العامل الصمودي - الحلقة الثانية - … الخامسة والنصف مساء، كنا قد وصلنا “أنا وسي الصمودي عبد الغني” إلى مقهى راقية بغرب الدار البيضاء، كانت عندها تستعد لاستقبال زبنائها لوجبة الإفطار. دار بيننا حديث خفيف قبل أن يسألني عن رأيي حول ما إذا كنت موافقا
  • قصة ليلى بأســيــمـا الرشيدية ليلى تنحدر من أحد قصور منطقة تافيلالت التابعة ترابيا لقصر السوق ( الرشدية )، و تبلغ من العمر 20 سنة لم يسبق لها أن زارت إحدى مدن المغرب نظرا لحالة العائلة المادية و باعتبارها تتواجد بقصر، بل منطقة بكاملها، لا تعترف بما يسمى
  • تــــــــداوي ! ذهب إلى الحمام، كعادته نهاية الأسبوع ، يوم الأحد ، لينظف جسمه مما علق به من أوساخ ، ويعرضه لحرارة تساعد على الإرتخاء ، وتزيل عنه آثار البرودة وتقلص الأعضاء ، وتزيل عنه الزوائد والدهنيات ، بعرق ينساب من المسام الجلدية دون

استطلاع الرأي

مارأيك في إخراج الجريدة
جيد
متوسط
ضعيف

نشرة جديد أنفو

اشترك معنا في النشرة الالكترونية مجانا لتصلك آخر الأخبار المحلية والوطنية والدولية